نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

اليوم الدولى للقضاء على الفقر
اليوم الدولى للقضاء على الفقر
* الاحتفال بالقضاء على الفقر:
يتم الاحتفال باليوم الدولى للقضاء على الفقر (International Day for the Eradication of Poverty) فى السابع عشر (17) من أكتوبر من كل عام.
وكان اليوم الأول للاحتفال به يرجع تاريخه إلى عام 1987 حيث تجمع ما يزيد على مائة ألف شخص في ساحة "تروكاديرو/Trocadero" بباريس فى فرنسا ..

وذلك تكريماً لضحايا الفقر والجوع والعنف حول الأب "Joseph Wresinski - جوزيف ريسينسكي" (1917-1988) الذى قام بافتتاح لوحة خصصت لتكريم ضحايا الفقر المدقع "النصب التذكاري لضحايا الفقر".

والأب جوزيف ريسينسكي هو مؤسس منظمة دولية غير حكومية لمكافحة الفقر “ATD/Aide à Toute Détresse - المساعدة لكل المحتاجين”، ليطلق عليه أولئك النشطاء اسم "اليوم العالمي لرفض البؤس". وفيما بعد، اعترفت به الأمم المتحدة رسمياً فى عام 1992 ليحمل اسم اليوم العالمي للقضاء على الفقر. وأصبح العالم أجمع يحتفل به في مثل هذا التاريخ من كل عام.
المزيد عن الفقر والمجتمع ..

* من هو "الأب جوزيف ريسينسكي"؟
هو رجل عاش الحرمان والجوع وعانى منه، لذا كانت مناداته للاحتفال بالفقراء فى يوماً عالمياً هو نتيجة تجربة ذاتية عاشها وتعايش مع احتياجات الفقراء التى يبحثون عنها دوماً دون أن يسمعهم الغير. ولد اﻷب جوزيف ريسينسكي سنة 1917 من والدين مهاجرين، كان والده بولونيا ووالدته إسبانية، ونشأ فى عائلة عانت النبذ والفقر المدقع في حي فقير بمدينة "أنجيه / Angers" بفرنسا.
فى بداية حياته المهنية وهو لا يزال فى الثالثة عشر من عمره تعلم مهنة الحلوانى وظل يعمل بها حتى بلغ من العمر 19 عاماً ليعود إلى المدرسة الإكلينيكية فى هذه السن رغبة منه فى أن يصبح كاهناً.

الأب جوزيف ريسينسكي "Joseph Wresinski"
الأب جوزيف ريسينسكي "Joseph Wresinski"

فى عام 1946 تم تعيينه قساً فى مدينة قروية صناعية حيث قضى فيها عشر سنوات كان يتابع أحوال العمال الأكثر فقراً هناك.

ثم التحق بمخيم يعانى من حالة فقر لا يمكن أن يصدقها عقل حيث قام بمساندة ما يقرب من 250 عائلة فقيرة تعيش فى مأوى من الصفيح بمخيم فى "نوازي لوجران / Noisy-le-Grand" وكان ذلك فى عام 1956 "، حيث أنشأ ريسينسكي وسط مدينة الصفيح هذه مكتبة، وحضانة، وكنيسة وورشة عمل للشباب وصالون تجميل للنساء .. وغيرها من الخدمات الأخرى.
ليؤسس بعد ذلك منظمته الشهيرة وهى منظمة دولية غير حكومية لمكافحة الفقر “ATD/Aide à Toute Détresse - المساعدة لكل المحتاجين”،حيث كانت لديه قناعة بأن الفقر المتسبب فيه هو الإنسان ولذا فهو وحده الكفيل بالقضاء عليه لا أحد سواه.

وفى عام 1979، أصبح اﻷب جوزيف ريسينسكي عضواً بالمجلس الاقتصادي والاجتماعي في فرنسا، وقام عندها بكتابة تقرير يحمل اسم "الفقر المدقع والهشاشة الاقتصادية والاجتماعية".

اليوم الدولى للقضاء على الفقر

فى 17 أكتوبر عام 1987، التف حوله آلاف الأشخاص لتكريم ضحايا الفقراء حيث قام بافتتاح لوحة خصصت لتكريم ضحايا الفقر المدقع "النصب التذكاري لضحايا الفقر" ومن هنا كانت الانطلاقة للاحتفال بيوم القضاء على الفقر عالمياً فى مختلف البلدان.

في 14 فبراير عام 1988، توفي اﻷب جوزيف ريسينسكي ودفن بناءاً على طلبه في المعهد العالمي للمنظمة التى أسسها “ATD / المساعدة لكل المحتاجين” ليظل اسمه اليوم مرتبطاً بحرية الأشخاص الذين يعيشون الفقر.

* الخطاب الذى أدى إلى الاحتفال عالمياً بالفقر:
النص الذي ألقاه الأب جوزيف ريسينسكي لضحايا الفقر والجوع والعنف، بمناسبة تجمع مدافعي حقوق الإنسان في 17 أكتوبر فى عام 1987:

اليوم الدولى للقضاء على الفقر

"ملايين الملايين من الأطفال والنساء والآباء ماتوا من شدة الجوع والبؤس ونحن الورثة من بعدكم، ليس موتكم ما أتذكره اليوم في ساحة الحريات وحقوق الإنسان بل عن حياتكم .. أشهد لكم يا أمهات لأطفال حُكم عليهم بالبؤس اليوم هم كثرة في هذا العالم فقدوا لذة الابتسامة فزادهم ذلك رغبةً في المحبَة.
أشهد عن ملايين الشباب عاشوا دون هدف يبحثون عبثاً عن مستقبل في هذا العالم الغريب .. أشهد عن فقراء في كل زمان أنهكتهم سبل الأيام وطاردتهم الإهانة والحرمان .. عمال دون حرفة مسحوقين بالعناء دوماً .. عمال غدت أيديهم لا تصلح لشيء، ملايين الملايين من الأطفال والنساء والرجال لازالت قلوبهم تخفق بقوة النضال وأرواحهم تثور ضد الظلم والطغيان ولازالت شجاعتهم تطالب بالحق، ملايين الملايين من الأطفال والنساء والرجال لازالت قلوبهم تخفق بقوة النضال وأرواحهم تثور ضد الظلم والطغيان الذي فرض عليهم .. لازالت شجاعتهم تطالب بالحق، الحق في الكرامة الغالية. أشهد عنكم أنتم رجال ونساء وأطفالا فضلوا على البؤس، المحبة والصلاة .. العمل والاتحاد من أجل أرض متضامنة .. الأرض أرضنا التي يهبها كل واحد منا ما عنده قبل أن يرحل .. أشهد عنكم أطفالا ونساء ورجالا نقش صيتهم بالقلب واليد و الإرادة على رخام ساحة الحريات .. أشهد عنكم حتى يعتبر الإنسان، أخيرا كإنسان، وأن يرفضوا حتمية البؤس والحرمان."

* لماذا الاحتفال بالفقر عالميا؟
إن اختيار عنوان احتفالية الفقر والتى تحمل اسم "اليوم الدولى للقضاء على الفقر" وليس الحد من الفقر، تتمثل فى وصف ظاهرة الفقر بأنها انتهاكاً لكرامة الإنسان وأدميته وأن الفقر ليس قدراً محتوماً على البعض بل يمكن الانتصار عليه والقضاء عليه كلية واقتلاعه من جذوره.

فيوم القضاء على الفقر هو يوم يتمكن فيه الفقراء من التعبير عن احتياجاتهم، والتعبير عن احتجاجهم فى الوقت ذاته عن الظروف اللا معقولة التى يتحملونها من أجل العيش فى هذه الحياة مما يهدر كرامتهم كبشر .. كما أن التغلب على الفقر لا يمكن تحقيقه إلا بمشاركة من يقعون تحت أسره لأنهم أقدر على التعبير عن معاناة الفقر وما ينجم عنه.

اليوم الدولى للقضاء على الفقر

يوم الاحتفال عالمياً بالفقر والمناداة للقضاء عليه هو بمثابة حشد الجهود وتعبئتها من قبل القادة والمسئولين لتقديم كافة أنواع الدعم لهؤلاء من يعيشون فى حالة معيشية لا يمكن أن يتحملها أحد، ولجذب انتباه العامة إلى المشكلة التى قد تمتد جذورها إلى كافة طبقات المجتمع إذا لم يتم علاجها.

لم يعد هذا اليوم فقط هو تكريماً لضحايا الفقر والجوع فى كل مكان بل فرصة ووسيلة لتجنيد جميع مدافعي حقوق الإنسان ولخلق حراك نشط وفعال على كافة الأصعدة يهدف لمكافحة الفقر فى العام بأكمله.

هذا اليوم هو بمثابة التذكرة للمجتمع الدولى من أجل الفقر والفقراء .. وخاصة مع تلك الرسالة المنقوشة على النصب التذكارى "لجوزيف ريسينسكى" التى تحمل العبارات التالية:
"اجتمع في عام 1987 مدافعو حقوق الإنسان ومواطنون جاءوا من بلدان مختلفة حول العالم، وقاموا بتكريم ضحايا الجوع والتهميش والعنف. كما أكدوا أيضا على قناعتهم بأن العيش في الفقر والبؤس لا يعتبر شيئا حتميا، كما أكدوا على تضامنهم مع الأشخاص الذين يعملون على مكافحة الفقر في العالم .أينما وجد إناس حكم عليهم العيش بالبؤس تكون هناك حقوق الإنسان منتهكة ... والتعاون لاحترامها هو واجب مقدس".

* المراجع:
  • "Poverty" - "worldbank.org".
  • "International Day for the Eradication of Poverty" - "un.org".
  • "International Day for the Eradication of Poverty" - "unesco.org".
  • "Causes of poverty" - "globalissues.org".
  • ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية