نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

العلم .. ما هو .. وما أهميته؟
العلم .. ما هو .. وما أهميته
* العلوم:
على مر التاريخ، قدمت العلوم الكثير والكثير من أجل إفادة البشرية، والعلوم الحديثة في وقتنا الحاضر تتوافر لديها المقدرة على حل العديد من مشاكل البشرية الملحة.
قد يبدو السؤال فى العنوان بديهى .. لكن هناك حاجة لإجابات واضحة ودقيقة عليه.

ولذا نجد أن العلوم تعانى من ثلاث مشاكل رئيسية:
1- اللامبالاة العامة تجاه العلوم، بوصفها أداة هامة ومفيدة للارتقاء بالبشرية.
2- عداوة بعض فئات المجتمعات تجاه العلوم، حيث تنظر إليها بنظرة تتعارض مع مفاهيمها الدينية التي تعتنقها.
- افتقاد التخيل لما يحدثه العلم من تحول هام في حياة الأمم.

العلم .. ما هو .. وما أهميته

كل هذه المشاكل إن وُجدت، فلن تتمكن الشعوب من أن تزدهر، بل سوف تبدد كل طاقاتها وأموالها في مفاهيم خاطئة ستجعلها راكدة، ومن ثَّم تخلفها وعدم قدرتها على مواكبة التقدم على كافة المستويات.

تعريف العلم:
كلمة علم مشتقة من الكلمة اللاتينية (Scientia) والتي تعنى المعرفة.
"العلم هو المعرفة التي يتم التوصل لها من خلال الدراسة أو الممارسة"
أو
"العلم هو ما وراء الوصول إلى المعرفة. وهو التساؤل المنظم المرتب عن العالم الطبيعي وعن ظواهره. فالعلم هو الوصول إلى فهم أعمق وفى الغالب فهماً نافعاً للعالم".
أو
"العلم هو الملاحظة المنظمة للأحداث والظروف الطبيعية، من أجل اكتشاف الحقائق عنها ومن أجل صياغة القوانين والمبادئ التي تعتمد على هذه الحقائق".
أو
"العلم هو الملاحظة والتحديد والتعريف والتقصي المبنى على التجربة، والتفسير من خلال النظريات لظاهرة ما. ويُستخدم بوجه خاص في الأنشطة التي تطبق على الظاهرة موضع السؤال أو الدراسة".

العلم .. ما هو .. وما أهميته

ومازال العلم هو السعي المستمر من جانب البشر لاكتشاف المعرفة وزيادتها من خلال البحث.

من أشهر العلماء:
تشارلز داروين (Charles Darwin):

عالم تاريخ طبيعي وجيولوجي بريطاني الجنسية ولد في إنجلترا (1809 - 1882)، طور نظرية النشوء والتطور.

العلم .. ما هو .. وما أهميته
العالم تشارلز داروين (Charles Darwin)

ألْبِرْت أينْشتاين (Albert Einstein):
عالم فيزياء ألمانى الجنسية (1879 - 1955)، طور نظرية النسبية (Relativity theory) وأحد أعمدة الفيزياء الحديثة (Modern physics) وفاز بجائزة نوبل في الفيزياء عام 1921م.

العلم .. ما هو .. وما أهميته
العالم ألْبِرْت أينْشتاين (Albert Einstein)

ماكس بلانك (Max Planck):
عالم فيزياء ألمانى الجنسية (1858 - 1947)، اكتشف طاقة الكوانتا (Energy quanta) وفاز بجائزة نوبل في الفيزياء عام 1918م.

العلم .. ما هو .. وما أهميته
العالم ماكس بلانك (Max Planck)

إرفين شرودنجر (Erwin Schrödinger):
عالم فيزياء نمساوى الجنسية (1887 - 1961)، له مساهماته وأبحاثه فى ميكانيكا الكم وفاز بجائزة نوبل في الفيزياء عام 1933 م.

العلم .. ما هو .. وما أهميته
العالم إرفين شرودنجر (Erwin Schrödinger)

* فروع العلم الأساسية:
هناك رؤى متعددة للفروع الرئيسية للعلم حيث توجد العديد من مجالات الدراسة في العلوم، وهذه المجالات على الرغم من كثرتها وتعددها إلا أنها قد تتداخل مع بعضها البعض.
هناك توافق كبير على تحديد فروع ثلاثة أساسية للعلم وهى:
1- العلوم الطبيعية (Natural science) وهى تتناول الطبيعة بشكل عام وتتكون أساساً من:
- الفيزياء (Physics).
- الكيمياء (Chemistry).
- علم الحياة (Biology).

العلم .. ما هو .. وما أهميته

2- العلوم الاجتماعية (Social sciences) وتتناول الإنسان والمجتمع بشكل عام ولها فروع كثيرة منها:
- علم الاجتماع (Social science).
- علم النفس (Psychology).
- الاقتصاد (Economics).
- علم الإنسان (Anthropology).
- التاريخ (History).
- العلوم السياسية (Political science)
- وفروع مهمة أخرى.

العلم .. ما هو .. وما أهميته

3- العلوم الأساسية (Formal science) وتتناول مفاهيم مجردة (Abstract concepts) أساسية لتوليد المعرفة وهى بالأساس:
- المنطق (Logic).
- الرياضيات (Mathematics)
- علم الإحصاء (Statistics).
- علوم الكمبيوتر النظرية (Theoretical computer sciences).

العلم .. ما هو .. وما أهميته

وهناك ممارسات (Disciplines) التي تستخدم المعرفة العلمية المتاحة مثل الهندسة والطب وتوصف بالعلوم التطبيقية (Applied sciences).

العلم .. ما هو .. وما أهميته

تصنيفات أخرى للعلوم طبقاً لمعايير محددة:
1- طبقاً للهدف فتوجد:
أ- العلوم الأساسية.
ب- العلوم التطبيقية.

2- طبقاً للمنهج فتوجد:
أ- العلوم التجريبية.
ب- العلوم التجريدية.

3- طبقاً الموضوع فتوجد:
أ- العلوم الطبيعية.
ب- العلوم الإنسانية.
ج- العلوم الإدراكية.

* المنهج العلمي وتطوير المعرفة العلمية:
يمكن رؤية العلم على أنه المعرفة العلمية (وهى الأشياء التي تم اكتشافها)، والمنهج العلمى للحصول على معرفة جديدة (من خلال الملاحظات والتجريب - الاختبار ووضع الافتراضيات).
المعرفة والمنهج يعتمدان على بعض (Interdependent) لأن المعرفة العلمية التي تم تحصيلها تعتمد على الأسئلة المطروحة والأساليب المستخدمة للبحث عن الإجابات.

"الشيء المهم هو أن لا نكف أبداً عن طرح الأسئلة"
ألْبِرْت أينْشتاين

ما هو المنهج المستخدم من قبل العلماء للبحث عن إجابة لتساؤل ما أو مشكلة مطروحة، هناك أسس للبحث العلمي (والتى يُطلق عليها "المنهج العلمى") يتم التوصل من خلالها إلى إجابة (نتيجة) صحيحة عن التساؤل موضع الجدل، لذا يمكننا تعريف المنهج العلمي (Scientific method) على أنه الأسلوب المتبع في التفكير للتوصل إلى نتائج يمكن تعميمها، ألا وهى نتائج "المعرفة العلمية".

العلم .. ما هو .. وما أهميته

ولمزيد من الفهم، المنهج العلمي هو الترتيب المنطقي والعقلاني لمجموعة من الخطوات يتبعها الباحثون للتوصل إلى خلاصة عن العالم الذي يحيط بنا. يساعد المنهج العلمي الإنسان على ترتيب أفكاره، وعليه نجد الباحث/العالم يستخدم خطوات لا يستطيع أن يحيد عنها إذا أراد التوصل إلى نتيجة تترجم في صورة معرفة حقيقية من بين احتمالات عديدة مطروحة أمامه.

* الفرق بين العلم والتكنولوجيا:
دائماً ما يتلازم مصطلحي العلم والتكنولوجيا، وقد يُستخدم واحد مكان الآخر .. إلا أنه يوجد فارق كبير بينهما.
وأفضل الطرق لمعرفة الفارق بين المصطلحين هو تعريف كلا منهما على حدة.
فالعلم هو قاعدة معرفية منظمة (مرتبة) يتم من خلالها إتباع سلسلة من الخطوات للتنبؤ بالنتيجة الصحيحة التي يتم الاعتماد عليها. ويمكن تعريفه على نطاق أوسع بأنها دراسة الأشياء التي لها فروع مثل البيولوجي والكيمياء والفيزياء والفسيولوجي.

أما التكنولوجيا على الجانب الآخر هى ما بعد العلوم التطبيقية، حيث استخدام الأدوات والمعرفة من أجل دراسة علم خاص. وعلى سبيل المثال فإن علوم الطاقة من الممكن أن تستخدم التكنولوجيا كتطبيق لها. فإذا كانت الطاقة هو الموضوع في العلم فإن الألواح الشمسية من الممكن أن تستخدم فى العديد من أنواع التكنولوجيا لتوليد الإضاءة بالطاقة الشمسية.

العلم .. ما هو .. وما أهميته

إذا كان الهدف من العلوم هو مواصلة السعي وراء المعرفة من أجل العلم نفسه، فإن التكنولوجيا تهدف إلى خلق الأنظمة التي تقابل احتياجات البشر.
مطلب العلم هو تفسير شيئاً، أما التكنولوجيا هو الميل أكثر تجاه تطوير استخدام شيئاً.
العلم يحكمه التجربة، أما التكنولوجيا فتنطوي على التصميم والابتكار والإنتاج.
وإذا كان العلم يختص بالنظريات، فإن التكنولوجيا تختص بالخطوات والعمليات.
من أجل التفوق في العلم لابد وأن يتوافر لدى العالم مهارات التجربة ومهارات منطقية الخطوات، أما للتفوق في التكنولوجيا لابد وأن يتوافر لدى المبتكر مهارات التصميم والإنشاء والاختبار وتأكيد الجودة والقدرة على حل المشكلات.
المزيد عن العلاقة بين العلم والتكنولوجيا..

الخلاصة:
1- العلم هو دراسة شيء خاص بعينه، أما التكنولوجيا هي تطبيقات العلم.
2- تركز العلوم أكثر على التحليل، أما التكنولوجيا هي عبارة عن تركيبة من التصميمات.
3- العلم هو نظريات، أما التكنولوجيا فهي العمليات.

* أهمية العلم:
إن السعى وراء المعرفة العلمية له هدفان أساسيان: تحقيق المنفعة للإنسان واكتشاف وفهم العالم والكون من حولنا.
ولقد حقق العلم الكثير من المنافع للناس من وفرة الغذاء، الارتقاء بالرعاية الصحية وتوفير العلاج والدواء، بالإضافة إلى نظم حماية البيئة.

العلم .. ما هو .. وما أهميته

إن التطور التكنولوجى أسهم بشكل كبير في تطوير العديد من المجتمعات ويعتبر من الوسائل الفعالة (اعتماداً على جودة التعليم) للقضاء على الفقر.
المزيد عن الدائرة الجهنمية للفقر ..

إن ثورة الاكتشافات العلمية الحديثة في القرن العشرين طورت إلى حد كبير من رؤيتنا لأنفسنا وللعالم والكون من حولنا وإدراكنا لطبيعة معرفتنا العلمية الأمر الذى كان له أكبر الأثر في الأفكار والفلسفات الحديثة لهذا العقد.

فالعلوم قادرة على أن تحول حياة البشر إلى الأفضل، وهذا يتطلب الدعم المالي من الهيئات المختصة إلى جانب الفهم الصحيح لمنافع العلوم وفوائدها.
المزيد عن أهمية الثقافة العلمية في حياتنا..

  • ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية