نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

اليوم العالمى للطفل
اليوم العالمى للطفل
* اليوم العالمى للطفل:
نادت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأن يكون هناك يوماً عالمياً للاحتفال بالطفل للعمل على تعزيز مكانته، وتم اختيار 20 نوفمبر تاريخاً للاحتفال بالطفل على مستوى بلدان العالم من كل عام وهو نفس التاريخ الذى اعتمدت فيه الجمعية العامة إعلان حقوق الطفل.

وفى 20 نوفمبر عام 1989 احتفلت الجمعية العامة بمرور 30 عاماً على إعلان حقوق الإنسان ومع هذا الاحتفال أضيف إلى حقوق الإنسان حقوقاً أخرى لتشمل أكثر فئات المجتمع ضعفاً ألا وهم الأطفال .. وعليه تم وضع حقوق مستقلة للطفل "اتفاقية حقوق الطفل" تخرجه عن نطاق حمايته من الاستغلال الاقتصادى وتتيح له المشاركة الإيجابية الفعالة فى النواحى الاقتصادية والاجتماعية، وقد ضمت هذه الاتفاقية 45 مادة.

ويُعرَّف الطفل في الاتفاقية بأنه كل إنسان لم يتجاوز سنه الثامنة عشرة، ما لم تحدد القوانين الوطنية سنا أصغر للرشد.

وإذا جاء "إعلان حقوق الطفل" و"اتفاقية حقوق الطفل" من مظاهر التأكيد على الاحتفال بالطفولة فى إطار عالمى، إلا ان الاحتفال بالطفل فى كل مكان وفى كل زمان يكون من خلال القيام بأدوار التنشئة الاجتماعية من جانب الأسرة والمدرسة والأصدقاء ووسائل الإعلام.
المزيد عن الإعلام والمجتمع ..

* إعلان حقوق الطفل:
الديباجة
لما كانت شعوب الأمم المتحدة، في الميثاق، قد أكدت مرة أخري إيمانها بحقوق الإنسان الأساسية وبكرامة الشخص الإنساني وقيمته، وعقدت العزم علي تعزيز التقدم الاجتماعي والارتقاء بمستويات الحياة في جو أرحب من الحرية،
ولما كانت الأمم المتحدة، قد نادت، في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، بأن لكل إنسان أن يتمتع بجميع الحقوق والحريات المقررة فيه، دون أي تمييز بسبب العرق أو اللون أو الجنس أو اللغة أو الدين، أو الرأي سياسيا أو غير سياسي، أو الأصل القومي أو الاجتماعي أو الثروة أو النسب أو أي وضع آخر،

اليوم العالمى للطفل

ولما كان الطفل يحتاج، بسب عدم نضجه الجسمي والعقلي إلي حماية وعناية خاصة، وخصوصا إلي حماية قانونية مناسبة سواء قبل مولده أو بعده،
وبما أن ضرورة هذه الحماية الخاصة قد نص عليها في إعلان حقوق الطفل الصادر في جنيف عام 1924 واعترف بها في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وفي النظم الأساسية للوكالات المتخصصة والمنظمات الدولية المعنية برعاية الأطفال،
وبما أن للطفل علي الإنسانية أن تمنحه خير ما لديها،

فإن الجمعية العامة،
تصدر رسمياً "إعلان حقوق الطفل" هذا لتمكنيه من التمتع بطفولة سعيدة ينعم فيها، لخيره وخير المجتمع، بالحقوق والحريات المقررة في هذا الإعلان، وتدعو الآباء والأمهات، والرجال والنساء كلا بمفرده، كما تدعو المنظمات الطوعية والسلطات المحلية والحكومات القومية إلي الاعتراف بهذه الحقوق والسعي لضمان مراعاتها بتدابير تشريعية وغير تشريعية تتخذ تدريجيا وفقا للمبادئ التالية:
المبدأ الأول
يجب أن يتمتع الطفل بجميع الحقوق المقررة في هذا الإعلان. ولكل طفل بلا استثناء أن يتمتع بهذه الحقوق دون أي تفريق أو تمييز بسبب العرق أو اللون أو الجنس أو الدين أو الرأي سياسيا أو غير سياسي، أو الأصل القومي أو الاجتماعي، أو الثروة أو النسب أو أي وضع آخر يكون له أو لأسرته.

المبدأ الثاني
يجب أن يتمتع الطفل بحماية خاصة وأن يمنح، بالتشريع وغيره من الوسائل، الفرص والتسهيلات اللازمة لإتاحة نموه الجسمي والعقلي والخلقي والروحي والاجتماعي نموا طبيعيا سليما في جو من الحرية والكرامة. وتكون مصلحته العليا محل الاعتبار الأول في سن القوانين لهذه الغاية.

المبدأ الثالث
للطفل منذ مولده حق في أن يكون له اسم وجنسية.

المبدأ الرابع
يجب أن يتمتع الطفل بفوائد الضمان الاجتماعي وأن يكون مؤهلا للنمو الصحي السليم. وعلي هذه الغاية، يجب أن يحاط هو وأمه بالعناية والحماية الخاصتين اللازمتين قبل الوضع وبعده. وللطفل حق في قدر كاف من الغذاء والمأوي واللهو والخدمات الطبية.

المبدأ الخامس
يجب أن يحاط الطفل المعوق جسميا أو عقليا أو اجتماعيا بالمعالجة والتربية والعناية الخاصة التي تقتضيها حالته.

اليوم العالمى للطفل

المبدأ السادس
يحتاج الطفل لكي ينعم بشخصية منسجمة النمو مكتملة التفتح، إلي الحب والتفهم. ولذلك يراعي أن تتم تنشئته إلي أبعد مدي ممكن، برعاية والديه وفي ظل مسئوليتهما، وعلى أي حال، في جو يسوده الحنان والأمن المعنوي والمادي فلا يجوز، إلا في ظروف استثنائية، فصل الطفل الصغير عن أمه. ويجب علي المجتمع والسلطات العامة تقديم عناية خاصة للأطفال المحرومين من الأسرة وأولئك المفتقرين إلي كفاف العيش. ويحسن دفع مساعدات حكومية وغير حكومية للقيام بنفقة أطفال الأسر الكبيرة العدد.

المبدأ السابع
للطفل حق في تلقي التعليم، الذي يجب أن يكون مجانيا وإلزاميا، في مراحله الابتدائية علي الأقل، وأن يستهدف رفع ثقافة الطفل العامة وتمكينه، علي أساس تكافؤ الفرص، من تنمية ملكاته وحصافته وشعوره بالمسئولية الأدبية والاجتماعية، ومن أن يصبح عضوا مفيدا في المجتمع.
ويجب أن تكون مصلحة الطفل العليا هي المبدأ الذي يسترشد به المسئولون عن تعليمه وتوجيهه. وتقع هذه المسئولية بالدرجة الأولي علي أبويه.
ويجب أن تتاح للطفل فرصة كاملة للعب واللهو، اللذين يجب أن يوجها نحو أهداف التعليم ذاتها. وعلي المجتمع والسلطات العامة السعي لتيسير التمتع بهذا الحق.

المبدأ الثامن
يجب أن يكون الطفل، في جميع الظروف، بين أوائل المتمتعين بالحماية والإغاثة.

المبدأ التاسع
يجب أن يتمتع الطفل بالحماية من جمع صور الإهمال والقسوة والاستغلال. ويحظر الاتجار به علي أية صورة.
ولا يجوز استخدام الطفل قبل بلوغه السن الأدنى الملائم. ويحظر في جميع الأحوال حمله علي العمل أو تركه يعمل في أية مهنة أو صنعة تؤذي صحته أو تعليمه أو تعرقل نموه الجسمي أو العقلي أو الخلقي.

اليوم العالمى للطفل

المبدأ العاشر
يجب أن يحاط الطفل بالحماية من جميع الممارسات التي قد تدفع إلي التمييز العنصري أو الديني أو أي شكل آخر من أشكال التمييز، وأن يربي علي روح التفهم والتسامح، والصداقة بين الشعوب، والسلم والأخوة العالمية، وعلي الإدراك التام لوجوب تكريس طاقته ومواهبه لخدمة إخوانه البشر.

* أبرز أحكام اتفاقية حقوق الطفل لعام 1989:
- لكل طفل حق أصيل في الحياة، وتكفل الدول إلى أقصى حد ممكن بقاء الطفل ونموه.
- يكون للطفل الحق منذ ولادته في اسم والحق في اكتساب جنسية.
- في الإجراءات التي تتعلق بالأطفال، سواء قامت بها المحاكم أو مؤسسات الرعاية الاجتماعية أو السلطات الإدارية، يولى الاعتبار الأول لمصالح الطفل الفضلى. وتولى آراء الطفل الاعتبار الواجب.
- تكفل الدول تمتع كل طفل بحقوقه الكاملة دون أي نوع من أنواع التمييز أو التفضيل.
- لا يفصل الطفل عن والديه، إلا عندما تقرر السلطات المختصة ذلك لصالح رفاهه.
- تسهل الدول جمع شمل الأسرة بالسماح بدخول أقاليمها أو مغادرتها.
- تقع على عاتق الوالدين المسؤولية الأولى عن تربية الطفل، ولكن على الدول أن تقدم لهما المساعدة الملائمة وأن تكفل تطوير مؤسسات رعاية الأطفال.
- يجب على الدول أن تحمي الطفل من الإساءة البدنية أو العقلية ومن الإهمال، بما في ذلك الإيذاء أو الاستغلال الجنسيين.

اليوم العالمى للطفل

- توفر الدول للطفل المحروم من الوالدين رعاية بديلة مناسبة. وتنظم عملية التبني تنظيما دقيقا ويتم السعى إلى إبرام اتفاقات دولية لتوفير الضمانات والتأكد من السلامة القانونية في حال اعتزام الوالدين المتبنيين نقل الطفل من بلد ولادته.
- للطفل المعوق الحق في التمتع بأشكال خاصة من المعاملة والتعليم والرعاية.
- للطفل الحق في التمتع بأعلى مستوى صحي مستطاع. وتكفل الدول توافر الرعاية الصحية لجميع الأطفال، مع التركيز على التدابير الوقائية والتعليم الصحي وخفض وفيات الرضع.
- يكون التعليم الابتدائي مجانيا وإلزاميا، وينبغي للانضباط المدرسي أن يحترم كرامة الطفل. وينبغي للتعليم أن يعد الطفل للحياة متحليا بروح التفاهم والسلم والتسامح.
- يُوفر للطفل وقت للراحة واللعب وفرص متساوية لممارسة الأنشطة الثقافية والفنية.
- تتولى الدول حماية الطفل من الاستغلال الاقتصادي ومن أداء الأعمال التي تتعارض مع تعليمه أو تكون ضارة بصحته أو رفاهه.
- تتولى الدول حماية الأطفال من الاستعمال غير المشروع للمخدرات ومن الاشتراك في إنتاجها أو الاتجار بها.

اليوم العالمى للطفل

- تبذل الدول كل جهد لمنع اختطاف الأطفال والاتجار بهم.
- لا تفرض عقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة في حالة الجرائم التي تُرتكب قبل سن الثامنة عشرة.
- يفصل الطفل الموضوع قيد الاحتجاز عن البالغين؛ ويجب ألا يُعذب أو يُعرض للمعاملة القاسية أو المهينة.
- لا ينبغي أن يشترك أي طفل لم يبلغ سن الخامسة عشرة اشتراكا من أي نوع في الحرب؛ وتولى حماية خاصة للأطفال المعرضين للنزاع المسلح.
- للطفل المنتمي إلى فئات الأقليات أو السكان الأصليين الحق في أن يتمتع تمتعا حرا بثقافته وديانته ولغته.
- ينبغي للطفل الذي تعرض لإساءة المعاملة أو الإهمال أو الاحتجاز، أن يلقى المعاملة الملائمة أو التدريب الملائم بهدف إبرائه وتأهيله.
- يعامل الطفل المتورط في انتهاك قانون العقوبات على نحو يعزز إحساسه بكرامته وقدره ويستهدف إعادة إدماجه في المجتمع.
- ينبغي للدول أن تجعل الحقوق المنصوص عليها في الاتفاقية معروفة على نطاق واسع لدى البالغين والأطفال على السواء.

* المراجع:
  • "Raising Children" - "raisingchildren.org.nz".
  • "Universal Children's Day" - "acei.org".
  • "Children's Day" - "childrensday.org.nz".
  • "Children's Day" - ".un.org".
  • ارسل ارسل هذا الموضوع لصديق

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية