مواصلة المسن لنشاطه ضماناً لصحته

عندما يتقدم العمر بالإنسان، فإن إتباع نظام من الحياة يعمه النشاط يكون أكثر أهمية عن ذى قبل، فهناك أنماط من الأنشطة ينبغى أن يحرص المسن على ممارستها من النشاط البدنى والنشاط الاجتماعى والنشاط المهنى. ومواصلة المسن لهذه الأنماط المختلفة من الأنشطة يضمن تمتعه بصحة جيدة. فالنشاط البدنى والنفسى يعملان على تقوية العضلات والعظام التى تمكن المسن من الاعتماد على نفسه لأطول فترة ممكنه فى القيام باحتياجاته. كما يقدمان الوقاية له من الإصابات المختلفه التى تكون بسبب وهن العضلات أو العظام مثل السقوط أو مشاكل عدم الاتزان، ويقللان من مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية أو السكتة الدماغية أو الإصابة بالأمراض المزمنة والاكتئاب النفسى.


الإثارة البيئية .. وتأثيرها على السلوك البشرى
تناول الطعام أمام التلفزيون .. مزيج غير صحى
أنواع الكلاب .. ومعايير اختيارها