نشرة الدورية

للاشتراك، أدخل بريدك الإلكتروني

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية
الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية
* أهمية الأنهار على مر العصور:
عُرفت الأنهار منذ قديم الأزل أنها مهد للحضارات، حيث قامت أكبر الحضارات فى العالم على ضفاف الأنهار .. فالحضارة الفرعونية قامت على وادي النيل بمصر، والحضارة السومرية نشأت على ضفاف نهري دجلة والفرات بالعراق، أما نهر اليانجستي ونهر الهوانجو فقد كان لهما دور رئيسي في نشأة حضارة الصين القديمة.

ونجد أن أهمية مياه الأنهار لا تقتصر فقط على قيام الحضارات القديمة، لكن الماء العذب مصدر لكل نشاط حيوى يقوم به الإنسان. فمياه الأنهار يشربها الإنسان .. ويسقى بها الزروع فى الحقول التى يعتمد عليها فى طعامه، كما يتم إنشاء الخزانات والسدود التى تخزن مياهها للاستفادة منها فى توليد الكهرباء حيث يستفيد المهندسون من قوة اندفاع المياه عند المساقط الطبيعية للمياه مثل الشلالات أو المساقط الصناعية مثل السدود لتحريك وتشغيل تروس ومحركات توليد الطاقة الكهربائية.
المزيد عن الكهرباء الحاضر والمستقبل ..

* أهمية الأنهار:
الأنهار لها منافع واستخدامات متعددة .. ليس مجرد فقط الشرب من مياهها العذبة، ولذا نجد أهميتها تتمثل فى:
الأنهار مهد للحضارات
كما أشرنا من قبل فقد قامت حضارات أربع كبرى في العالم القديم على ضفاف الأنهار فالحضارة الفرعونية (Pharaonic  civilization) قامت على وادي النيل (River Nile) بمصر، والحضارة السومرية (Sumer civilization) نشأت على ضفاف نهري دجلة والفرات (Tigris and Euphrates Rivers) بالعراق، وحضارة نهر السند (Indus River civilization) في شبه القارة الهندية، أما نهر اليانجستي (Yangtze River) ونهر الهوانجو/ النهر الأصفر (Yellow River) فقد كان لهما دور رئيسي في نشأة حضارة الصين القديمة (Chinese civilization).

مياه الشرب من الأنهار
الأنهار تحمل المياه والغذاء لكل بقعة من بقاع الأرض، والأنهار تلعب دوراً حيوياً وهاماً فى دورة المياه، فهى تعد بمثابة قناة التصريف للمياه السطحية، كما أنها المصدر الأساسى لمياه الشرب الذى لا يستطيع الإنسان الحياة بدونه.

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية

الأنهار مأوى للعديد من الكائنات الحية
الأنهار تمد العديد من كائنات الأرض بالمأوى والطعام.
الكثير من الأشجار والنباتات تنمو بجانب الأنهار وعلى ضفافها. الطيور والحيوانات مثل البط تعيش على ضفاف الأنهار، والأسماك تعيش بداخل مياهها والتى تتغذى عليها بعض الطيور. وفى أفريقيا نجد أن الأسود والفيلة تلجأ إلى الأنهار للحصول على مياه الشرب، أما الدب فيلجأ إليها للحصول على الأسماك التى يصطادها لغذائه.

الأنهار وسيلة من وسائل النقل
الأنهار تعد من إحدى وسائل السفر أو التجارة، كما يمكن اللجوء إليها للحصول على أوقات من الاسترخاء ساحرة أمام ضفافها.

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية

الأنهار هامة للزراعة والرى
وديان الأنهار من المناطق التى لها تربة خصبة، كما أن الأراضى التى تزرع فى الأماكن الجافة نسبياً يعتمد مزارعيها على سقاية تربتهم الجافة والمحاصيل التى تزرع بها من خلال ترع الرى التى تكون بجانب الأنهار.

الأنهار مصدر للطاقة
الأنهار مصدر من مصادر الطاقة الهامة، ومع بداية الطفرة الصناعية التى شهدها العالم، كانت الطواحين والمحال والمصانع يتم بناؤها بالقرب من الأنهار لاستخدامها فى الحصول على الطاقة التى تشغل الماكينات والآلات .. وحتى الآن تستخدم مياه الأنهار كمصدر من مصادر الطاقة التى تولد الكهرباء.
المزيد عن الكهرباء ..

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية

الأنهار وتشكيل سطح الأرض
الأنهار هي أكثر العوامل إسهاماً في تشكيل سطح الأرض، ويرجع هذا إلى أن اثرها يظهر في كل مكان على وجه الأرض سواء في المناطق الغزيرة الأمطار، أم في الجهات الباردة التي لا تسقط بها أمطار، أو في المناطق الصحراوية الشديدة الجفاف. مياه الأنهار هي المصدر الرئيسي لكل أنواع المياه التي تجري جرياناً سطحياً فوق قشرة الأرض، فهي التي تعمل على نزح المواد الصخرية المفككة ونقلها من مكان إلى آخر، وهي التي تملأ المنخفضات بالمياه، وبهذا تتكون البحيرات والمستنقعات .. وغيرها من الظواهر الطبيعية التى تساهم مياه الأنهار فى تشكيلها فوق سطح الأرض.

الأنهار مصدر جذب للسياحة
الأنهار بما لها من مناظر رائعة تُعد من مصدر جذب السياحة والسياح، وكافة البلدان التى تتمتع بوجود أنهار بها تعد الرحلات النهرية لكى يستمتع السائح بالمناظر الجذابة التى تكون من حولها... ومع وجود السياحة التى ترتبط بها فهى توفر المزيد من فرص العمل.
المزيد عن الأنماط السياحية فى العالم ..

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية

وعلى الرغم من الأهمية الحيوية للأنهار وما تقدمه من ثروات حيوية، إلا أن عدم اكتراث الإنسان بها أو بالحفاظ عليها أدى إلى تلوثها .. فما هى أسباب تلوثها؟

* تلوث مياه الأنهار:
إن المسطحات المائية بوجه عام تتعرض للملوثات الطبيعية أو تلك التى تنشأ عن النشاط البشرى فى مختلف المجالات.
وتتعدد الأسباب التى تؤدى إلى تلوث مياه الأنهار العذبة التى يعتمد عليها الإنسان فى مختلف تفاصيل حياته اليومية.
ومن بينها على سبيل الحصر لا القصر:
ملوثات بيولوجية: مياه الصرف الصحى وكذلك مياه الصرف الزراعى. حيث تكثر مخلفات الطعام وكذلك المخلفات الشخصية للإنسان ومواد عضوية أخرى وهى تتحلل وتحدث تغيرات كيميائية كثيرة للماء فى هذه المناطق وعند زيادة تركيز هذه المواد كثيرا تزداد عملية التحلل البكتيرى ويستهلك كميات كثيرة من الأكسجين الذائب فى الماء ويزداد تركيز غاز الميثان الذى يقضى على الكائنات المائية الحية فى هذه المناطق، بالإضافة إلى تعكر لون الماء وتصاعد رائحة كريهة.
- ملوثات كيميائية: مخلفات بعض المصانع وكذلك مياه الصرف الزراعى وخاصة مخلفات المبيدات الحشرية والآفات الزراعية وكذلك بعض المعادن الثقيلة والمنظفات الصناعية.
المزيد عن المعادن الثقيلة ..
- ملوثات إشعاعية: نتيجة استخدام الطاقة النووية سواء فى مجال السلام (الصناعة ومجال الطاقة) وكذلك استخدام هذه الطاقة فى مجال الحرب.
- ملوثات حرارية. وهو ما يسمى بالاحتباس الحرارى.
المزيد عن ظاهرة الاحتباس الحرارى ..

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية

- المطر الحمضى:
يؤثر المطر الحمضى بشكل كبير بل وخطير على البيئة بما فيها الإنسان، فالمطر يزيد من حمضية مياه الينابيع والبحيرات، يضر بالتربة والحياة النباتية، يعمل على إتلاف المواد البنائية بل والآثار، كما يضر بصحة الإنسان من خلال التأثير السلبى لهذه الأمطار على البيئة وتتضح هذه العلاقة كالتالى بما أنه توجد العديد من المعادن السامة فى مركبات على سطح التربة يعمل المطر الحمضى عند تساقطه على حل بعضاً من هذه المركبات بحيث تصبح معادن حرة طليقة ويتركز بعضاً منها فى مياه الأنهار التى هى المصدر الأساسى لمياه الشرب لمعظم شعوب العالم، ومن هذه المعادن الزئبق الذى يتخلل الثروة السمكية ومن ثَّم تضر بصحة الإنسان الذى يأكلها .. المزيد عن المطر الحمضى

- ومن المشاكل الأخرى التى تتعرض لها مياه الأنهار انتشار النباتات الوبائية كما الحال فى نهر النيل من انتشار "ورد النيل" الذى يسبب تسبب الأضرار التالية:
- زيادة معدل التبخر من المجرى والمسطحات المائية لنحو ثمانية أضعاف المعدل الطبيعي.
- قابليتها على التكاثر السريع لتشكل طبقة عازلة فوق سطح المياه وتعيق الكثير من العمليات البيوضوئية بين الهواء والماء.
- تعمل على سد مجاري الشبكات المائية وقنوات الري الفرعية فتعيق جريان المياه نحو الأراضي الزراعية، كما أنها تعمل على إعاقة الملاحة النهرية.
- تعمل على قتل أنواع عديدة من الطحالب والأسماك نتيجة حجبها لضوء الشمس.
- الإساءة لنوعية المياه نتيجة انخفاض نسب الأكسجين المذاب مما يؤدي إلى الإضرار بالأحياء المائية.

الأنهار .. والملوثات الطبيعية والبشرية

* كيفية حماية مياه الأنهار:
- سرعة معالجة مياه الصرف الصحى قبل وصولها للتربة أو للمسطحات المائية الأخرى، والتى يمكن إعادة استخدامها مرة أخرى فى رى الأراضى الزراعية لكن بدون تلوث للتربة والنباتات التى يأكلها الإنسان والحيوان.
- التخلص من نشاط النقل البحرى، وما حدث من تسرب للبترول أو النفط فى مياه البحار من خلال الحرق أو الشفط.
- محاولة دفن النفايات المشعة فى بعض الصحارى المحددة، لأنها تتسرب وتهدد سلامة المياه الجوفية.
- فرض احتياطات على نطاق واسع من أجل المحافظة على سلامة المياه الجوفية كمصدر آمن من مصادر مياه الشرب، وذلك بمنع الزراعة أو البناء أو قيام أى نشاط صناعى قد يضر بسلامة المياه.
- محاولة إعادة تدوير بعض نفايات المصانع بدلاً من إلقائها فى المصارف ووصولها إلى المياه الجوفية بالمثل طالما لا يوجد ضرر من إعادة استخدامها مرة أخرى.
- التحليل الدورى الكيميائى والحيوى للماء بواسطة مختبرات متخصصة، لضمان المعايير التى تتحقق بها جودة المياه وعدم تلوثها.
- الحد من تلوث الهواء الذى يساهم فى تلوث مياه الأمطار، وتحولها إلى ماء حمضى يثير الكثير من المشاكل المتداخلة.
- والخطوة الجادة الحقيقية هو توافر الوعى البشرى الذى يؤمن بضرورة محافظته على المياه من التلوث التى هى إكسير الحياة .. وغيرها من الحلول الأخرى الفعالة .. المزيد عن تلوث المياه

* المراجع:
  • "International Rivers" - "internationalrivers.org".
  • "The World's Rivers" - "panda.org".
  • "Rivers" - "britannica.com".
  • "Protecting rivers and defending the rights of" - "internationalrivers.org".

  • تقييم الموضوع:
    • ممتاز
    • جيد جداً
    • جيد
    • مقبول
    • ضعيف
  • إضافة تعليق:

تابعنا من خلال

فيدو على الفيسبوك فيدو على التويتر

نشرة الدورية

© 2001 جميع حقوق النشر محفوظة لشركة الحاسبات المصرية
Designed & Developed by EBM Co. صمم وطور بواسطة شركة الحاسبات المصرية